“غادة والي” تؤكد أن 7.7 من الطلاب يتعاطون المواد المخدّرة

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 11 يوليو 2017 - 9:55 مساءً
“غادة والي” تؤكد أن 7.7 من الطلاب يتعاطون المواد المخدّرة

أعلنت وزيرة التضامن الاجتماعي غادة والي، أن المسح الميداني بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، عن نسبة تدخين بلغت “12,8٪” بين الطلاب وتعاطي مواد مخدرة بلغت 7,7٪، ونسبة تعاطى الكحوليات 8,3٪ وقد تم إجراء المسح في 13 محافظة ممثلة للأقاليم الجغرافية المختلفة، وتم تطبيق استمارة المسح، التى وضعت من قبل خبراء في علم النفس والاجتماع، على 5048 طالبًا وطالبة في 146 مدرسة،

وجاء ذلك خلال مؤتمر صحافي لعرض نتائج المسح القومي عن التدخين والمواد المخدرة والكحوليات بين طلبة المدارس الثانوي “العام والفني”، والذي يحدد مدى انتشار المشكلة بين المدارس الثانوي، ويقارن بين انتشارها بين الطلبة والطالبات، ويحدد انتشارها، وفقًا للنطاق الجغرافي، وذلك بحضور الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم.

وأوضحت غادة والي خلال مؤتمر صحافي، اليوم الإثنين، لإعلان نتائج المسح القومي، إنه انطلاقًا من خطورة مشكلة تعاطي المواد المخدرة، تم إجراء مسح لقياس حجم المشكلة، والتعرف على طبيعتها بين طلاب مدارس الثانوى” العام والفني” في المؤسسات التعليمية بشكل يضمن التوسع في التدخلات الوقائية بالشكل الذي يحد منها.

وأوضحت الوزيرة أنه تم تطبيق المسح بالتزامن في جميع المحافظات من خلال 117 باحث ومتطوع، وقد استخدم المسح المنهج الوصفي المقارن للوصول إلى تحديد دقيق للمُشكلة وفقًا للنوع الاجتماعي والانتشار الجغرافي ونوع التعليم “ثانوى عام/ فني”، كما حرص على رصد دقيق لطبيعة المفاهيم المغلوطة المنتشرة حول التدخين، وتعاطي المواد المخدّرة بين الطلاب، وكذلك تحديد اتجاهاتهم نحو المشكلة، بما يسمح باستقراء طبيعة المشكلة في المرحلة المقبلة، وأن هذه النتائج تطلب اتخاذ مزيد من حزم التدخلات التي تتسم بالفاعلية والشمولية، وقدرتها للوصول إلى عدد أكبر من المستفيدين.

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

*

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تعليم نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.