جامعات وكليات

رئيس جامعة أسيوط يستقبل وفد وزارة التعليم العالى لتقييم وحدة بحوث البيولوجيا الجزئية

استقبل الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط، الوفد المشكل من قطاع العلوم الأساسية بوزارة التعليم العالى والذى ضم الدكتور أحمد محمد سليمان، عميد كلية العلوم، بجامعة سوهاج، والدكتور محمد محجوب عزوز، عميد كلية العلوم بجامعة جنوب الوادى، والدكتور طارق على محمد، عميد معهد بحوث الليزر بجامعة بنى سويف، والدكتور حسن الهوارى عميد كلية العلوم السابق بجامعة أسيوط، وذلك بحضور الدكتورة أسماء عبد الناصر مدير وحدة  بحوث البيولوجيا الجزئية، وهذا للتعرف على  الإمكانيات التقنية و البشرية و المادية داخل وحدة بحوث البيولوجيا الجزئية.

وأكد الدكتور طارق الجمال، رئيس جامعة أسيوط، الجامعة على اهتمام الجامعة بالتطوير والمتابعة المستمر للمراكز العلمية والبحثية والعمل على زيادتها والتى تأتى انطلاقا من سعى إدارة الجامعة  لتوفير كافة الإمكانيات والأدوات فى شتى المجالات العلمية، مشيدا بوحدة بحوث البيولوجيا الجزئية وحصولها على الاعتماد كأول وحدة من نوعها يتم اعتمادها على مستوى الجامعات المصرية وكذلك تصنيفها كمعمل قياسى مرجعى، وما تضمه من كوادر بشرية متميزة وإمكانيات متقدمة تخدم الكثير من الباحثين فى مجال البيولوجيا الجزئية وتوفير مناخ علمى وبيئة بحثية ملائمة لهم، والتى تسهم فى إثراء الحركة البحثية داخل الجامعة.

وأوضحت الدكتورة أسماء عبد الناصر،مدير وحدة  بحوث البيولوجيا الجزئية، أن الهدف من الزيارة هو معاينة الإمكانيات التقنية ومدى توافر  الكوادر البشرية داخل الوحدة، وكذلك الموارد المادية، وذلك فى إطار اهتمام وزارة التعليم العالى بتطوير المراكز والمعامل البحثية على مستوى الجامعات المصرية لمواكبة ما يشهده العالم من ثورة علمية و بحثية فى شتى المجالات ، والعمل على   تطبيق  التجارب العالمية الناجحة وتبادل  الخبرات العلمية داخل الجامعات المصرية والذى يلقى بأثر عظيم على الحركة التعليمية داخل وطنا العزيز.  

من ناحية أخرى، أعلن الدكتور طارق الجمال، رئيس جامعة أسيوط، عن إبرام اتفاقية تفاهم مشترك للتعاون الثقافى و العلمى تجمع بين جامعة أسيوط وجامعة دوبنا الدولية بروسيا الاتحادية، يأتى ذلك إطار حرص الجامعة على دعم آليات التعاون وآفاق التواصل والعمل المشترك بما يسهم فى تحقيق الانفتاح العلمى والبحثى مع أكبر المؤسسات الجامعية والبحثية فى شتى المجالات، وعلى مستوى دول العالم بما يسهم فى الارتقاء بالمستوى العلمى والتعليمى للجامعة.

وفى هذا السياق أوضح الدكتور أحمد المنشاوى، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، أن مذكرة التفاهم تنص على عدة بنود للتعاون والعمل المشترك والتى تتضمن إنشاء برنامج تعاون اكاديمى من خلال تبادل المعلومات البحثية والبرامج والمواد التعليمية والتدريسية، إلى جانب تبادل أعضاء هيئة التدريس، وعقد المؤتمرات علمية والدورات التدريبية وورش العمل المشتركة بين الجامعتين، كذلك إنشاء درجات علمية مشتركة لطلاب مرحلة البكالوريوس والدراسات العليا.

وأضاف المنشاوى أن المذكرة استهدفت أيضا إنشاء بروتوكولات تنفيذية لتبادل الدارسين والبرامج البحثية المشتركة لتعظيم الاستفادة بين الجامعتين ، التأكد من تقديم الخدمات الصحية الطارئة للدارسين على الطرفين ، على أن يتم تعيين عضو هيئة تدريس من كلا الجامعتين كمنسق لمذكرة التفاهم على أن تخضع مذكرة التفاهم لاعتماد السلطات المختصة طبقاً للقوانين المحلية لكل طرف .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock